تحقيق الريادة والوعى بعلامتك التجارية مع تطبيق جوال مخصص لعملك

فى هذا المقال نتطرق الى نقاط ابرزها :

- ما هو الوعى بالعلامة التجارية ( شركة آبل نموذج ) .

- كيف يمكن لتطبيق الجوال الخاص بك أن يساعد علامتك التجارية على  الظهور الصحيح ؟

- كيف يضعك تطبيق جوال مخصص لعملك فى مصاف الشركات التى أسست رمزية ووعيا بعلامتها التجارية ؟ 


- ما هو الوعى بالعلامة التجارية ( شركة آبل نموذج ) 

عندما تسمع  عبارة “المشروبات الغازية”، فإن أول مشروب يخطر على بالك هو “كوكاكولا”، وربما “بيبسي” بدرجة أقلّ في بعض الأحيان، وأوّل اسم يقفز إلى ذهنك عند الحديث عن محركات البحث سيكون “جوجل”، إنك تدرك جيّدا ما هي تلك الشركات، ما المنتج الذي تقدمه، ما هي ألوان هويتها البصرية، ما هو شعارها.. إلخ.

بحسب Investopedia الوعي بالعلامة التجارية هو: “مصطلح تسويقي يصف درجة تعرّف المستهلك على المنتج من خلال اسمه”.

يمثل الوعي بالعلامة التجارية مدى معرفة جمهورك المستهدف بعلامتك التجارية ومدى إدراكه لها، ببساطة أن تنجح أي شركة في زيادة الوعي بعلامتها التجارية يعني أن تنجح علامتها التجارية في دمج نفسها في أنماط حياة الناس وعادات الشراء لديهم بحيث لا يضطر المستهلكون للتفكير مرتين قبل أن يُصبحوا عملاء لتلك الشركة مرارا وتكرارا.

اغلب وسائل الاعلام تطرقت الى تلك الحادثة الطريفة التى حدثت بين الرئيس الأمريكى والمدير التنفيذى لشركة "آبل" عندما أشار اليه باسم "تيم آبل"  خلال جلسة المجلس الاستشارى لسياسة القوى العاملة الامريكية 

وفسر الموقف على ان الرئيس كان مرتبكا بعض الشىء بخصوص اسم الرئيس التنفيذى لشركة آبل ولكن بالنظر للامر من جانب آخر فان الخبراء فى بناء العلامات التجارية يؤكدون ان  قدرة شركة آبل على تعزيز الوعي بعلامتها التجارية هي ما دفعت بالرئيس إلى ارتكاب الخطأ وربط اسم “تيم كوك” باسم آبل، ويبدو أن “تيم كوك” أُعجب بالخطأ غير المقصود الذي أظهر قوة العلامة التجارية لشركة آبل لذلك قام على الفور باستبدال اسمه على تويتر من “تيم كوك” إلى “تيم آبل”.

لنكنشف فى هذا المقال بعض الخطوات والنصائح فيما يخص بناء العلامات التجارية وما توصى به شركة جراند رائدة برمجة تطبيقات الجوال لتحقيق هذا الهدف لعملائها



- كيف يمكن لتطبيق الجوال الخاص بك أن يساعد علامتك التجارية على  الظهور الصحيح ؟

تقوم الشركات بتطوير تطبيقات لأغراض عديدة، تتراوح بين التجارة الإلكترونية والعمليات الداخلية وبناء العلامة التجارية وأكثر من ذلك. أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل الشركات مثل شركتك تتحول إلى تطوير تطبيقات الجوال هو بناء الوعي بالعلامة التجارية ومساعدة علاماتها التجارية على الوقوف خارج المنافسة. 

ان تطوير تطبيقات الجوال يخدم بناء العلامة التجارية بطرق متعددة. نعرض بعض منها :

من خلال تحسين مشاركة العملاء

يساعدك التطبيق المصمم جيدًا والمنفذ جيدًا على بناء علاقات مع قاعدة عملائك على مستوى مختلف تمامًا عن وسائل التواصل الاجتماعي والتفاعل على موقع الويب الخاص بك. يسمح لك تطوير تطبيقات الجوال التي تهدف إلى زيادة تفاعل العملاء بإرسال إشعارات مباشرة إلى التطبيق ، مما يتيح لك تجاوز مربعات البريد الإلكتروني التي يتم تجاهلها بسهولة والوصول إلى العملاء بشكل أساسي على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. مع راحة الوصول أثناء التنقل ، يوفر تطبيقك وسيطًا للتواصل مع العملاء للحصول على التعليقات والعروض الخاصة ، ويمكنك مزامنة تطبيقك مع وسائل التواصل الاجتماعي ، مما يجعله جذابًا للعملاء لمشاركة المحتوى مع أصدقائهم ، مما يوسع نطاق الوصول إلى العلامة التجارية.

من خلال المساعدة في تعزيز حركة التجارة الإلكترونية المتنقلة

لا يسهل تطبيق التجارة الإلكترونية الرائع الذي يركز على العلامة التجارية على عملائك التسوق فحسب ، بل يوفر أيضًا قناة أخرى لبناء علامتك التجارية. لشيء واحد ، يمكن أن يكون شعارك تذكيرًا دائمًا على شاشات الجوال الخاصة بالعملاء. عندما تستثمر في تطوير تطبيقات الجوال المتميزة ، فإنك تستثمر أيضًا في رأي العملاء الإيجابي: 61٪ من الناس يقولون إن لديهم رأيًا أفضل للعلامة التجارية عندما تأتي إلى جانب تجربة جوال جيدة. النتائج تتغذى مباشرة في الحد الأدنى الخاص بك عندما تجعل من السهل على مستخدمي التطبيق للتحقق من توافر المنتج، وتلقي الخصومات والعروض الخاصة، وإجراء عمليات شراء متعددة ويسيرة

من خلال مساعدتك في توفير دعم أفضل للعملاء

يمكن أن يؤثر تطوير تطبيقات الجوال الآن بشكل إيجابي على تقديم دعم العملاء. مع تطبيق يقدم دعم العملاء على الفور وبسلاسة، من المرجح أن تحافظ على العملاء. فالشركات تعمل على زيادة قنوات خدمة العملاء، متفرعة إلى وسائل التواصل الاجتماعي، على سبيل المثال. تقديم خدمة العملاء من خلال التطبيق هو طريقة مبتكرة أخرى لتقديم قناة اتصال جديدة وإثبات للعملاء الجدد والحاليين على حد سواء أنك ملتزم جيدًا برعاية احتياجاتهم.

من خلال تعزيز العلامة التجارية مع موظفيك

لا تشمل كل محاولة لبناء العلامة التجارية الناس خارج عملك، وليس كل التطبيقات بالضرورة للعملاء. ما عليك سوى سؤال أي نشاط تجاري يحتوي على فنيي خدمة لتسجيل المعاملات باستخدام تطبيقات الجوال. التطبيقات الداخلية التي تساعد موظفيك على العمل بشكل أكثر كفاءة في تحسين رضاهم عن العمل وتعزيز مزايا علامتك التجارية مع الأشخاص الذين يمكن أن يكونوا أكبر داعمين لها. يمكن تخصيص تطوير تطبيقات الجوال للموظفين ليناسب احتياجات الموظفين مع البقاء متسقًا مع علامتك التجارية. يمكن أن يكون الموظفون من أكبر سفراء علامتك التجارية ، ويمكن لكيفية تقديم التطبيقات التي يستخدمونها كل يوم التأثير بشكل إيجابي على تصورات العلامة التجارية الخاصة بهم.

تزايد ولاء العلامة التجارية مع التطبيق

يعد تطبيق الجوال لنشاطك التجاري أداة مثالية لزيادة الولاء. ستاربكس هي شركة رائدة واضحة في بناء العلامة التجارية الناجحة من خلال منصات متنقلة. يُشار إليها عادةً كمثال مثالي على كيفية استفادة العلامة التجارية من جمهور مستهلك لتطبيق الجوّال.


تحقيق الريادة والوعى بعلامتك التجارية مع تطبيق جوال مخصص لعملك

إبدأ رحلتك معنا  

من المسلم به أنه بغض النظر عن مدى صياغة تطبيقك جيدًا ، فلن يرى نور الشمس حتى يتم تسويقه بشكل صحيح لذا فمن الضرورى ان تقوم بالبحث الجيد حين تتخذ قرار برمجة تطبيق جوال خاص بك وان تختار الشركة او المطور صاحب الرؤية الواضحة والخبرة وسابقات الاعمال المميزة حتى تصل بتطبيقك الى مصاف حلبات المنافسة الرقمية الشرسة وتبدأ فى تحقيق الريادة بشكل حقيقى فى المستقبل القريب .

الجميع يحب أن يكون "الأول" أو "الأول بين الأوائل" ، وباستخدام تطبيق جوال كأداة تسويقية بهذه الطريقة ، فأنت بالفعل في طليعة المستقبل. يتسم عالم الأعمال بالقدرة التنافسية العالية ، لذا من الضروري اغتنام أكبر عدد ممكن من الفرص لزيادة الوعي بالعلامة التجارية مهما كان ذلك ممكنًا.

- تعد الاستراتيجيات التي تركز على الهاتف المحمول هي المستقبل النهائي لجميع الشركات ، ومن المهم جدًا أن تدرك الشركات أهمية الاستفادة من الأنظمة الأساسية للجوّال التي تساعدها على معالجة التحديات المتنوعة التي تشمل التكامل والتدرج والأمان بفعالية مع تعزيز راحة المستخدم.

نحن نعلم تمام العلم ان الهواتف الذكية فى جيوب الغالب الاعم من البشر حاليا ونحن نريد ذلك ايضا لعلامتك التجارية 

تعرف على جراند الآن واتصل بنا لتدخل عالم التحول الرقمى وتحقيق الريادة الحقيقية

 جراند الأولى فى مجال برمجة تطبيقات الهاتف والحلول المبتكرة على مدار سبعة عشرعام فى الوطن العربى .


جراند شركة برمجة و تصميم تطبيقات الجوال و تصميم المواقع وتقديم خدمات التسويق الالكترونى وتعزيز اظهار الهوية التجارية لشركائها وعملائها

منذ عام 2003 و الشركة تعمل على تطوير و برمجة تطبيقات الهواتف الذكية  و تصميم مواقع الويب و تطوير انظمة الكتروينة متكاملة و قد قامت بتنفيذ العديد و العديد من المشاريع لمئات الشركات و الهيئات بالوطن و الخليج العربى, لدي جراند الخبرة الكافية التي تؤهلها لنصبح خيارك الأول فى تطبيق أفكارك و تحقيق أهدافك فى مجال تكنولوجيا المعلومات .

الإستراتيجية

- نسعى فى شركة جراند الى برمجة و تصميم تطبيقات الجوال المتكاملة للاندرويد و الايفون فى المقام الاول يليه مجال الانظمة الالكترونية و تصميم المواقع , وفى نهاية المطاف بعد ان نحول فكرتك الى واقع ملموس نسعى الى تقديم الارشاد والتوصية الصحيحة فى كيفية الوصول لعملائك عن طريق توفير خدمات التسويق الالكترونى بمختلف الخطط وعبر كل المسارات الممكنة , و نسعى لتحديث فريق العمل الخاص بنا بكل جديد لمتابعة أحدث التقنيات حتى نصبح الشركة الرائدة فى مجال تطبيقات الهواتف الذكية

- أهمية تطوير تطبيقات الهاتف المحمول في مجال الأعمال التجارية واضحة جدا. لقد غيرت تطبيقات الهاتف النقال الطريقة التي نقوم بها بأعمالنا. وقد جعلت هذه التطبيقات من السهل على العملاء الحصول على معلومات الأعمال  بسرعة الضوء وفي الوقت نفسه تبقى تطبيقات الجوال متصلة ومحدثة مع العلامة التجارية المفضلة لديهم. هذه التطبيقات هي وسيلة حيوية للتسويق لهذه الشركات ولمشاريعها  لتوسيع نطاق وصولها مع وضع العميل المحتمل فى حالة تعرض مستمر للتواصل مع العلامة التجارية مما يضمن المزيد والمزيد من الاستقرار والنجاح لموجة المبيعات داخل الشركة.

خبرات جراند

بدأنا منذ 2003 والى الأن نزداد خبرة يوم بعد يوم فى تقديم أفضل الخدمات و أقوي الأنظمة ونسعى ليكون لنا بصمة فى سوق التكنولوجيا والإنترنت

ليس هناك مبالغة في ذكر أن التكامل بين التقدم التكنولوجي يمكن أن يزيد من تكلفة تطوير تطبيقات الهاتف المحمول ، ولكنه استثمار جيد يمكن أن يعطي شركتك عائدًا مرتفعًا. من خلال تقديم كل هذه المزايا ، يمكن لتطبيق الجوال الغني بالميزات أن يأخذ المؤسسة إلى المستوى التالي بغض النظر عن حجمها ونطاق عملها ومقاييس أهدافها.

راسلنا الآن او اتصل بنا لندرس معا كيفية تطوير مشروعك ونقله الى عالم المستقبل الرقمى المبهر
جراند لبرمجة تطبيقات الجوال




Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>


تصفح أيضا